كلمة الأمين العام لمجلس التعليم العالي

لقد تطور التعليم العالي في مملكة البحرين بشكل مضطرد خلال السنوات الأخيرة من حيث المحتوى والمضمون والبرامج الأكاديمية وأنماط التعليم. وفي ضوء التوسع الذي شهدته مملكة البحرين في إنشاء مؤسسات التعليم العالي بشكل متسارع تم في 20 ابريل 2005م إصدار قانون التعليم العالي رقم (3) لسنة 2005م. ونص في مادته الثالثة على أن "ينشأ مجلس يسمى مجلس التعليم العالي يختص بالشؤون المتعلقة بالتعليم العالي والبحث العلمي في الدولة ويصدر بتشكيله مرسوم ملكي".

ويقوم مجلس التعليم بمتابعة مؤسسات التعليم العالي ومراقبة برامجها والخدمات المساندة التي تقدمها وجودة أدائها ومخرجاتها وأوضاعها المالية.

كما نص على إنشاء أمانة عامة للتعليم العالي وهي عبارة عن تنظيم إداري يتضمن عددا من الإدارات بالإضافة إلى الأمين العام مما يتيح للوزارة متابعة أفضل للشؤون الجامعية وتنظيم التعليم العالي وضبط اللوائح والأنظمة التي تحكمه في الحاضر والمستقبل. وذلك حفاظا على المستوى العالي لهذا الحقل من التعليم وتشجيع الاستثمار فيه.

ويسعى مجلس التعليم العالي وأمانته العامة مع تزايد عدد الخريجين الجامعيين الملتحقين بسوق العمل سنويا إلى وضع التعليم العالي في مملكة البحرين في المستوى العالمي ليلعب دورا أساسيا في التحول للاقتصاد المعرفي وذلك من خلال الوصول إلى نظام تعليم عال ذي جودة عالية قادرة على إعداد أطر بشرية تتمتع بشخصية مصقولة متكاملة قادرة على مواكبة تطورات المعرفة في حقول التخصصات المختلفة على المستوى العالمي بما يلبي احتياجات المجتمع الحالية والمستقبلية وبما يتواءم مع تحقيق تنمية اقتصادية وطنية وقدرة على المنافسة على المستويين الإقليمي والدولي.

لذا، يهدف التعليم العالي في مملكة البحرين انطلاقا من استراتيجية تطوير التعليم العالي إلى بناء علاقات قوية ومتواصلة بين التعليم العالي وقطاع الأعمال والصناعة، وضع عمليات لضبط الجودة الداخلية بما يضمن الجودة في جميع جوانب مؤسسات التعليم العالية، تولي مسئولية وضع وإدارة خطة تنفيذ استراتيجية تطوير التعليم العالي، وضع مؤسسات التعليم العالي خططها الإستراتيجية بما يسهم في وضع الخطة العامة لإستراتيجية التعليم العالي على أن تعمل ضمن نطاق خطتها، التعاون بين المؤسسات الحكومية المعنية بالتعليم العالي بما فيه صالح المملكة، تنظيم قطاع التعليم العالي من خلال نهج متوازن بحيث يعمل جميع المعنيين من أجل التطلع على المدى البعيد لمؤسسات تمنح درجاتها العلمية الخاصة، توفير الدعم للطلاب من خلال تزويدهم بأفضل المعلومات والنصح والإرشاد والتوجيه لتمكينهم من اتخاذ قرارات حول التعليم العالي وأنسب البرامج الدراسية، وضع الحكومة وقطاع التعليم العالي إستراتيجية للبحث العلمي تركز على زيادة الأبحاث على مستوى النشر الدولي.

                                                                                          الدكتور عبدالغني علي صالح الشويخ
                                                                                             الأمين العام لمجلس التعليم العالي



© 2017 جميع الحقوق محفوظة مجلس التعليم العالي
تصميم وتطوير: مجلس التعليم العالي